تدور أحداثه حول ارتباط المافيا التركية بالقوى العالمية والماسونية

وفي هذا الجزء ينجح البطل ” مراد علم دار ” بتدمير مجلس الذئاب ويعلن نهاية عملية وادي الذئاب.

وهنا يكتشف من هم أهله الحقيقين وبهذه الاسماء يتعرض الى الكثير من المحاولات لاستغلاله من قبل المافيات الدولية بتصفيات خاصة بهم فينجح بالهرب منهم ويطرح قضيته للرأي العام ومن خلال محاكمته يلاقي تأييدا من قبل المحكمة ومن قبل الرأي العام.